يعتبر الإمساك مشكلة شائعة عند الأطفال، حيث يعاني الطفل المصاب بالإمساك من حركات أمعاء قليلة أو براز صلب وجاف، وتشمل الأسباب الشائعة التدريب المبكر على المرحاض، والتغييرات في النظام الغذائي، ولحسن الحظ، معظم حالات الإمساك بالأطفال مؤقتة، وبعضها الآخر قد يحتاج لاستخدام ادوية لعلاج الإمساك عند الأطفال.

لمحة عامة

يحدث الإمساك عندما يكون لدى الطفل براز صلب (براز أو حركة أمعاء)، أو لا يذهب إلى المرحاض بانتظام، وهناك اختلاف كبير في صلابة البراز وقلة تكرار حركات الأمعاء الطبيعية لدى الأطفال.

قد يكون لدى الأطفال الخاضعين للرضاعة الطبيعية خروج بعد كل رضاعة، أو مرة واحدة فقط كل أسبوع، وعادة ما يكون لدى الأطفال الذين يتغذون بالحليب الصناعي والأطفال الأكبر سناً خروجاً كل يوم إلى ثلاثة أيام على الأقل.

يعد الإمساك مشكلة شائعة لدى الأطفال، لا سيما في وقت تدريب الطفل على المرحاض أو بدء تناول الأطعمة الصلبة، ويمكن أن تصبح مشكلة أيضاً عندما يعاني الطفل من ألم بسبب التغوط.

علامات وأعراض الإمساك

يمكن أن يسبب الإمساك الأعراض التالية:

  • تقلصات في المعدة (الألم يميل إلى أن يكون متناوباً).
  • يشعر طفلك بالجوع أقل من المعتاد.
  • سرعة الانفعال.
  • الشقوق الشرجية التي تسبب الألم والنزيف عند التغوط.

إذا أصيب طفلك بالإمساك، فقد يبدو بطنه منتفخاً أكثر من المعتاد، وقد تشعر بكتل قاسية من البراز إذا ضغطت برفق على بطنه.

قد لا يرغب طفلك في الذهاب إلى المرحاض لأن المستقيم يكون متمدداً، ويمكن أن ينتقل البراز بعد ذلك إلى سروال طفلك بسهولة، دون أن يشعر به، من الناحية الطبية، يسمى التلوث “السلس البرازي”.

الأسباب

يحدث الإمساك بشكل شائع عندما تتحرك الفضلات أو البراز ببطء شديد عبر الجهاز الهضمي، مما يتسبب في أن يصبح البراز صلباً وجافًا، يمكن أن تسهم عوامل عديدة في حدوث الإمساك عند الأطفال، بما في ذلك:

الامتناع

قد يتجاهل طفلك الرغبة في التغوط لأنه يخاف من المرحاض أو لا يريد أخذ استراحة من اللعب، كما قد يحجب بعض الأطفال برازهم عندما يكونون بعيدين عن المنزل بسبب عدم ارتياحهم لاستخدام المراحيض العامة.

قد تؤدي حركات الأمعاء المؤلمة الناجمة عن البراز الصلب الكبير أيضاً إلى الامتناع، إذا كان البراز يسبب الألم، فقد يحاول طفلك تجنب تكرار التجربة المؤلمة.

التدريب على المراحيض

إذا بدأت بتدريب طفلك على المرحاض في وقت مبكر جداً من عمره، فقد يتمرد الطفل ويتجنب التغوط.

تغييرات النظام الغذائي

قد يؤدي عدم وجود ما يكفي من الفواكه والخضروات الغنية بالألياف أو السوائل في نظام طفلك الغذائي إلى حدوث الإمساك، واحدة من أكثر الأوقات شيوعاً للإمساك لدى الأطفال هي عندما ينتقلون من نظام غذائي سائل بالكامل إلى نظام يشمل الأطعمة الصلبة.

تغييرات في الروتين

يمكن أن تؤثر أي تغييرات في روتين طفلك (مثل السفر أو الطقس الحار أو الإجهاد) على وظيفة الأمعاء، من المرجح أيضاً أن يعاني الأطفال من الإمساك عندما يبدأون بالذهاب إلى المدرسة لأول مرة.

الأدوية

يمكن أن تساهم بعض مضادات الاكتئاب والعقاقير الأخرى المختلفة في حدوث الإمساك.

الحساسية تجاه حليب البقر

تؤدي الحساسية من حليب البقر أو تناول الكثير من منتجات الألبان (الجبن وحليب البقر) أحياناً إلى حدوث الإمساك وقد تحتاج هذه الحالات لعلاج الإمساك عند الأطفال.

التاريخ العائلي

الأطفال الذين لديهم أفراد من الأسرة تعرضوا للإمساك هم أكثر عرضة للإمساك، وقد يكون هذا بسبب عوامل وراثية أو بيئية مشتركة.

حالات طبية

نادراً ما يشير الإمساك عند الأطفال إلى تشوه تشريحي، أو مشكلة في الجهاز الأيضي، أو الهضمي، أو حالة أساسية أخرى، وتحتاج هذه الحالات لعلاج الإمساك عند الأطفال.

علاج الإمساك عند الأطفال

علاج الإمساك عند الأطفال, لمحة عامة, علامات وأعراض الإمساك, الأسباب, عوامل الخطر, المضاعفات, الوقاية, طرق علاج الإمساك عند الأطفال

عوامل الخطر

من المرجح أن يؤثر الإمساك عند الأطفال على الأطفال في الحالات التالية:

  • قلة الحركة.
  • عدم تناول ما يكفي من الألياف.
  • عدم شرب ما يكفي من السوائل.
  • تناول بعض الأدوية، بما في ذلك بعض مضادات الاكتئاب.
  • وجود حالة طبية تؤثر على فتحة الشرج أو المستقيم.
  • وجود اضطرابات عصبية.

المضاعفات

على الرغم من أن الإمساك بالأطفال يمكن أن يكون غير مريح، إلا أنه عادة لا يكون خطيراً. ومع ذلك، إذا أصبح الإمساك مزمناً قد تحتاج الحلة لعلاج الإمساك عند الأطفال، وقد تشمل المضاعفات ما يلي:

  • شقوق مؤلمة في الجلد حول فتحة الشرج (شقوق الشرج).
  • تدلي المستقيم، وهي حالة يتدلى فيها المستقيم من فتحة الشرج.
  • حجب البراز.
  • تجنب التغوط بسبب الألم، مما يتسبب في تجمع البراز في القولون والمستقيم وتسربه.

الوقاية

للمساعدة في وقاية طفلك من الإمساك:

تقديم أطعمة غنية بالألياف للطفل

يمكن أن يساعد النظام الغذائي الغني بالألياف جسم طفلك على تكوين براز ناعم وضخم، لذلك احرص على تقديم المزيد من الأطعمة الغنية بالألياف لطفلك، مثل الفواكه والخضروات والفاصوليا والحبوب الكاملة والخبز، وإذا لم يكن طفلك معتاداً على اتباع نظام غذائي غني بالألياف، فيمكن البدء بإضافة عدة جرامات فقط من الألياف يومياً لمنع الغازات والانتفاخ.

المدخول الموصى به للألياف الغذائية هو 14 جراماً لكل 1000 سعرة حرارية في نظام طفلك الغذائي.

بالنسبة للأطفال الأصغر سناً، يمكن تناول حوالي 20 جراماً من الألياف الغذائية يومياً، وبالنسبة للمراهقات والشابات، يمكن تناول 29 جراماً في اليوم، وبالنسبة للفتيان والشباب المراهقين، يمكن تناول 38 جراماً في اليوم.

شجع طفلك على شرب الكثير من السوائل

غالباً ما يكون الماء هو الخيار الأفضل.

تعزيز النشاط البدني

يساعد النشاط البدني المنتظم على تحفيز وظائف الأمعاء الطبيعية.

اتباع روتين المرحاض

خصص وقتاً بعد الوجبات لطفلك لاستخدام المرحاض بانتظام، وإذا لزم الأمر، وفر مسند قدم حتى يشعر طفلك بالراحة أثناء الجلوس على المرحاض والتغوط.

ذكّر طفلك بأن يستجيب لنداء الطبيعة

ينغمس بعض الأطفال في اللعب لدرجة أنهم يتجاهلون الرغبة في التغوط، إذا حدثت مثل هذه التأخيرات بشكل متكرر، فيمكنها المساهمة في حدوث الإمساك.

كن داعماً لطفلك

امنح الأطفال مكافآت صغيرة لمحاولة التغوط، وقد تشمل المكافآت المحتملة ملصقات أو كتاباً أو لعبة خاصة متوفرة فقط بعد (أو ربما أثناء) وقت المرحاض، ولا تعاقب الطفل الذي يلوث ملابسه الداخلية.

مراجعة الأدوية

إذا كان طفلك يتناول دواءً يسبب الإمساك، فاسأل طبيبه عن الخيارات الأخرى لعلاج الإمساك عند الأطفال.

علاج الإمساك عند الأطفال

علاج الإمساك عند الأطفال, لمحة عامة, علامات وأعراض الإمساك, الأسباب, عوامل الخطر, المضاعفات, الوقاية, طرق علاج الإمساك عند الأطفال

طرق علاج الإمساك عند الأطفال

اعتمادًا على الظروف، قد يوصي طبيب طفلك بما يلي لعلاج الإمساك عند الأطفال:

مكملات الألياف التي لا تستلزم وصفة طبية أو منعمات البراز

إذا لم يحصل طفلك على الكثير من الألياف في نظامه الغذائي، فقد تساعد إضافة مكمل حاوٍ على الألياف بدون وصفة طبية، ومع ذلك، يحتاج طفلك إلى شرب 32 أونصة على الأقل (حوالي 1 لتر) من الماء يومياً حتى تعمل هذه المنتجات بشكل جيد، كذلك تحقق مع طبيب طفلك لمعرفة الجرعة المناسبة لعمر ووزن طفلك.

تحاميل الغليسرين

يمكن استخدام تحاميل الغليسرين لتليين البراز لدى الأطفال الذين لا يستطيعون ابتلاع الحبوب، يمكنك التحدث مع طبيب طفلك حول الطريقة الصحيحة لاستخدام هذه المنتجات.

الملينات أو الحقن الشرجية

إذا تسبب تراكم مادة البراز في حدوث انسداد، فقد يقترح طبيب طفلك استخدام ملين أو حقنة شرجية للمساعدة في إزالة الانسداد وعلاج الإمساك عند الأطفال. ومن الأمثلة على ذلك البولي إيثيلين جليكول، والزيوت المعدنية.

لا تعطي طفلك حقنة شرجية أو مسهلة بدون موافقة الطبيب وتعليمات بشأن الجرعة المناسبة.

إذا كان طفلك يعاني من الإمساك ينصح بقراءة هذا المقال الذي يحتوي على معلومات عن الحالة وأسبابها وأعراضها، بالإضافة إلى أهم الادوية المستخدمة لعلاج الإمساك عند الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *