السعال هو أحد أكثر أعراض أمراض الطفولة شيوعًا، في بعض الحالات يمكن أن يبدو السعال مروعًا، ولكن عادةً لا يكون علامة على حالة خطيرة، في الواقع، إن السعال هو رد فعل صحي ومهم يساعد في حماية الشعب الهوائية في الحلق والصدر، ومع ذلك قد تحتاج لعض الحالات لاستخدام ادوية لعلاج السعال للاطفال.

أنواع السعال عند الأطفال

في بعض الأحيان، يحتاج السعال إلى رعاية طبية. يمكن أن يساعدك فهم أنواع السعال المختلفة على معرفة متى تتعامل معها في المنزل ومتى تحتاج لعلاج السعال للاطفال، وتعتبر الأنواع الأكثر شيوعًا من السعال هي:

  • السعال النباحي.
  • السعال الديكي.
  • السعال مع الصفير.
  • سعال ليلي.
  • سعال النهار.
  • السعال المترافق مع الحمى.
  • السعال المترافق مع القيء.
  • سعال دائم (لا يهدأ).

السعال النباحي

عادة ما يحدث السعال النباحي بسبب التورم في مجرى الهواء العلوي، في معظم الأوقات، يترافق هذا النوع من السعال مع الخناق، وتورم الحنجرة، والقصبة الهوائية، ذلك لأن الأطفال الأصغر سنًا لديهم مجاري هوائية أصغر، وإذا تورمت، يمكن أن تجعل التنفس صعبًا، ويكون الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ثلاث سنوات هم الأكثر عرضة لخطر الاختناق لأن الطرق الهوائية لديهم ضيقة للغاية.

يمكن أن يبدأ السعال فجأة، غالبًا في منتصف الليل، كما يعاني معظم الأطفال المصابين بالخناق أيضًا من الصرير، وهو تنفس صاخب، وقاسٍ يحدث عندما يتنفس الطفل.

السعال الديكي

السعال الديكي هو عدوى في الشعب الهوائية تسببها بكتيريا السعال الديكي (بورديتيلا)، ويعاني الأطفال المصابون بالسعال الديكي من نوبات من السعال المتتالي دون التنفس بينهما، وفي نهاية السعال، يأخذ الطفل نفسًا عميقًا يصدر صوتًا ديكيًا (يشبه صوت الديك)، الأعراض الأخرى المرافقة هي سيلان الأنف، والعطس، والسعال الخفيف، والحمى منخفضة الدرجة.

يمكن أن يحدث السعال الديكي في أي عمر، ولكنه يكون أكثر حدة عند الأطفال دون سن السنة الذين لم يحصلوا على لقاح السعال الديكي، وهو جزء من لقاح DTaP (الخناق، الكزاز، السعال الديكي)، ويعتبر هذا المرض معدي للغاية، لذلك يجب على جميع الأطفال الحصول على لقاح السعال الديكي في عمر 2 أشهر، و 4 أشهر، و 6 أشهر، و 15 أشهر، و 4-6 سنوات من العمر.

السعال مع الصفير

إذا أصدر طفلك صوت صفير، عند التنفس، فقد يعني ذلك أن الشعب الهوائية السفلية في الرئتين منتفخة، ويمكن أن يحدث هذا مع الإصابة بالربو، أو التهاب القصيبات الفيروسي، كما يمكن أن يحدث الصفير أيضًا إذا تم سد مجرى الهواء السفلي بواسطة جسم غريب، حيث يبدأ الطفل في السعال بعد استنشاق شيء مثل الطعام، أو لعبة صغيرة وتحتاج هذه الحالات إلى مراجعة الطبيب على الفور لإزالة الأجسام الغريبة وعلاج السعال للاطفال.

السعال الليلي

الكثير من أنواع السعال تزداد سوءًا في الليل، فعندما يعاني طفلك من نزلة برد، يمكن للمخاط الموجود في الأنف والجيوب الأنفية، أن ينتقل إلى الحلق ويسبب السعال أثناء النوم.

يمكن أن يؤدي الربو أيضًا إلى السعال الليلي لأن الشعب الهوائية تميل إلى أن تكون أكثر حساسية في الليل.

سعال النهار

يمكن للهواء البارد أو النشاط البدني أن يجعل السعال أسوأ خلال النهار، حاول التأكد من أنه لا شيء يسبب الحساسة في المنزل، مثل معطر الهواء، أو الحيوانات الأليفة، أو الدخان (وخاصة دخان التبغ).

علاج السعال للاطفال

علاج السعال للاطفال, أنواع السعال عند الأطفال, طرق علاج السعال للاطفال

السعال المترافق مع الحمى

الطفل الذي يعاني من السعال والحمى الخفيفة وسيلان الأنف ربما يعاني من نزلة برد، لكن السعال المترافق مع حمى تصل إلى 102 درجة فهرنهايت (39 درجة مئوية) أو أعلى يمكن أن يكون أحيانًا بسبب الالتهاب الرئوي، خاصة إذا كان الطفل ضعيفًا ويتنفس بسرعة، في هذه الحالة، اتصل بطبيبك على الفور لتدبير الحالة ووصف الدواء المناسب لعلاج السعال للاطفال.

السعال المترافق مع القيء

غالبًا ما يسعل الأطفال كثيرًا لدرجة أنه يؤدي إلى حدوث رد فعل يسبب القيء، كذلك قد يتقيأ الطفل الذي يعاني من سعال مترافق بنزلة برد أو نوبة ربو إذا تصرف الكثير من المخاط في المعدة مما يسبب الغثيان، وعادة، ليس هناك ما يدعو للقلق إلا إذا لم يتوقف القيء.

السعال الدائم

يمكن أن يستمر السعال الناجم عن نزلات البرد بسبب الفيروسات لأسابيع، خاصة إذا كان الطفل يعاني من نزلة برد  تلو الأخرى، قد يتسبب الربو، أو الحساسية، أو العدوى المزمنة في الجيوب الأنفية أو الشعب الهوائية أيضًا في حدوث سعال دائم، إذا كان الطفل لا يزال يعاني من السعال بعد 3 أسابيع من ظهوره، فيجب الاتصال بالطبيب لوصف الأدوية المناسبة لعلاج السعال للاطفال.

طرق علاج السعال للاطفال

عادة لا توجد حاجة لعلاج السعال للاطفال بالأدوية، فوفقًا للأكاديمية الأمريكية للربو التحسيي والمناعة(AAAAI)، يساعد السعال الطفل على إزالة المخاط، ومسببات الالتهاب، والمهيجات من الجهاز التنفسي.

تنص AAAAI أيضًا على أن معظم أدوية السعال التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC) ليست فعالة بشكل كبير، ومع ذلك، إذا تسبب سعال الطفل في ضيق أو إزعاج نومه، فقد يرغب الأهل في استشارة الطبيب بشأن إعطاء علاج السعال للاطفال.

التحذيرات

توصي إدارة الغذاء والدواء (FDA) مقدمي الرعاية بعدم إعطاء أدوية السعال OTC للأطفال دون سن الثانية، حيث يمكن أن تفوق الآثار الجانبية الفوائد، ويمكن أن تكون الآثار الجانبية خطيرة، وربما تهدد الحياة.

نتيجة لذلك، تنص التوصيات على أنه لا ينبغي استخدام علاج السعال للاطفال دون سن الرابعة إلا إذا رأي الطبيب أن هناك حاج لاستخدامه، بينما توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بتجنب استخدام هذه الادوية لدى الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 سنوات.

بالإضافة إلى ذلك، تقترح إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن تكون جميع أدوية الأطفال مرفقة مع معدات عيارية للجرعات، لأن إعطاء جرعات غير دقيقة هذه الأدوية يمكن أن يكون خطيرًا.

علاج السعال للاطفال

علاج السعال للاطفال, أنواع السعال عند الأطفال, طرق علاج السعال للاطفال

أنواع أدوية السعال

توجد أنواع مختلفة من أدوية السعال التي تعمل بطرق مختلفة:

  • مضادات احتقان الأنف التي تساعد على تخفيف الاحتقان وتسهيل التنفس.
  • المقشعات التي تخفف المخاط في الرئتين حتى يتمكن الشخص من السعال.
  • مثبطات السعال التي تعمل على التقليل من تواتر السعال.
  • مضادات الهيستامين التي تعمل على تخفيف العطس وسيلان الأنف.
  • مسكنات الألم التي تخفف الصداع، والأوجاع، والآلام، والحمى.

خلصت مراجعة منهجية لعام 2017 من قبل لجنة خبراء من الكلية الأمريكية لأطباء الصدر إلى أنه لا ينبغي للناس استخدام الأدوية التالية لعلاج السعال للاطفال، وهي:

  • أدوية السعال والبرد.
  • الأدوية التي تحتوي على الكودئين.
  • مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية مثل الأسبرين، والإيبوبروفين، والنابروكسين.
  • ديكستروميثورفان للأطفال دون سن الرابعة.

الطرق المنزلية لعلاج السعال للاطفال

تستمر معظم حالات السعال حتى 2 أسابيع إذا كانت العدوى الفيروسية هي السبب، يمكن المساعدة في تخفيف أعراض السعال ومساعدة الطفل على الشعور براحة أكبر باستخدام العلاجات المنزلية، وتشمل هذه التدابير ما يلي:

السوائل

يجب التأكد من أن الطفل يشرب الكثير من السوائل الصحية أثناء تعرضه للسعال، حيث يمكن أن تساعد المشروبات الدافئة في تهدئة التهاب الحلق، كذلك يجب التأكد من أن السائل بارد بما يكفي ليشربه الطفل (ليس حارًا)، ووضعه في زجاجة أو كوب مناسب آمن للأطفال.

تطبيق المنثول على الصدر

قد يستفيد الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 2 سنوات من تطبيق المنثول على منطقة الصدر لتهدئة أعراض السعال، إذ يساعد المنثول على تحسين تدفق الهواء عبر الممرات الأنفية، وقد يساعد الأطفال على النوم بشكل أفضل.

العسل

بالنسبة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 12 شهرًا، يمكن أن يساعد العسل في علاج السعال للاطفال عن طريق تخفيف شدة وتواتر السعال، حيث يمكن استخدام نصف مبعقة إلى 1 ملعقة صغيرة من العسل حتى 4 مرات في اليوم، إما بتناوله مباشرة أو تذويبه في الماء الدافئ.

إذا كان طفلك يعاني من السعال وتحتاج إلى معلومات إضافية، يمكنك قراءة هذا المقال الذي يحتوي على معلومات عن السعال عند الأطفال وأنواعه وأسبابه، وكيفية التعامل مع كل حالة، بالإضافة إلى الطرق المستخدمة في علاج السعال للاطفال مثل دواء ميوكوسولفان فورت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *