قشرة الرأس هي حالة شائعة تتسبب في تقشر جلد فروة الرأس والحكة أحياناً، وهي ليست حالة معدية أو خطيرة، ولكن قد تسبب الإحراج وتكون صعبة العلاج، ويمكن أن يكون لقشرة الرأس العديد من الأسباب، بما في ذلك الفطريات ونوع الشامبو المستخدم، وعادة ما تفيد بعض العلاجات مثل شامبو قشرة الرأس ومستحضرات علاج للشعر في علاج قشرة الرأس والحكة.

قشرة الرأس

يعاني حوالي 50 في المائة من الأشخاص من قشرة الرأس في مرحلة ما من حياتهم، ويعتبر غسل الشعر المنتظم مع شامبو مضاد للقشرة مفيداً في علاج قشرة الرأس والحكة.

يتم تجديد الطبقة العلوية من الجلد باستمرار، وعادة ما يحدث هذا دون أن يلاحظه الشخص حيث يتم التخلص من الخلايا واحدة تلو الأخرى، ولكن في بعض الحالات قد يتسبب التهاب فروة الرأس في التصاق الخلايا ببعضها البعض، وعندما تتساقط كتل كبيرة من الخلايا، يمكن رؤية رقائق (قشور) مرئية على الكتفين خاصة عند ارتداء الملابس الداكنة أو على فروة الرأس.

تعتبر قشرة الرأس المترافقة مع الحكة، شائعة جداً، وقد تحدث في منتصف العمر، دون سبب واضح، والاستجابة المعتادة لذلك هي الحكة، وهذا غالباً ما يسبب علامات خدش وقروح صغيرة قشرية في جميع أنحاء فروة الرأس.

الأعراض

قد تشمل علامات وأعراض قشرة الرأس ما يلي:

  • قشور على فروة الرأس والشعر والحاجبين واللحية أو الشارب والكتفين.
  • حكة فروة الرأس.
  • فروة رأس متقشرة وقشرية لدى الرضع.

قد تكون العلامات والأعراض أكثر حدة إذا كان الشخص يعاني من التوتر، وتميل إلى الازدياد في مواسم البرد والجفاف.

الأسباب

قد يكون لقشرة الرأس عدة أسباب، بما في ذلك:

  • جلد دهني متهيج.
  • جفاف البشرة.
  • فطر يشبه الخميرة (malassezia) يتغذى على الزيوت الموجودة على فروة الرأس لدى معظم البالغين.
  • الحساسية لمنتجات العناية بالشعر (التهاب الجلد التماسي).
  • أمراض جلدية أخرى، مثل الصدفية والأكزيما.

كما يمكن أن تساهم العديد من العوامل في تطور قشرة الرأس، لذلك قد يكون من الصعب تحديد السبب الدقيق لحكة فروة الرأس المتقشرة. فيما يلي بعض الأسباب الأخرى المحتملة:

  • إفرازات من الغدد الدهنية.
  • الفطريات التي تصيب فروة الرأس.
  • عدم استخدام كمية كفية من الشامبو، أو الإفراط في الشامبو مما يسبب زيادة في جفاف فروة الرأس.
  • خميرة تسمى Malassezia، مما يسبب نمواً زائداً لخلايا الجلد.
  • قد تسبب منتجات العناية الشخصية المختلفة التهاب الجلد التلامسي، مما يجعل فروة الرأس حمراء وحاكة.
  • التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة.
  • الضغط المفرط على فروة الرأس بسبب ارتداء القبعات.
  • النظام الغذائي.
  • التعرض للغبار أو الأوساخ.

قد يكون بعض الأشخاص أكثر عرضة لقشرة الرأس من غيرهم لأسباب غير معروفة، ومع ذلك، من المعروف أن الرجال يصابون بقشرة الرأس بشكل متكرر أكثر من النساء.

الأشخاص الذين لديهم شعر دهني أو يعانون من أمراض معينة (مثل مرض باركنسون، أو فيروس نقص المناعة البشرية) هم أيضاً أكثر عرضة للإصابة بقشرة الرأس ويحتاجون لعلاج قشرة الرأس والحكة.

عوامل الخطر

يمكن لأي شخص أن يعاني من قشرة الرأس، لكن بعض العوامل يمكن أن تجعلك أكثر عرضة ومنها:

العمر

عادة ما تبدأ قشرة الرأس بالظهور في سن الرشد وتستمر حتى منتصف العمر، لكن هذا لا يعني أن كبار السن لا يصابون بقشرة الرأس، وبالنسبة لبعض الناس، يمكن أن تستمر هذه المشكلة مدى الحياة.

الجنس

قشرة الرأس أكثر انتشاراً عند الذكور من الإناث.

بعض الأمراض

يبدو أيضاً أن مرض باركنسون والأمراض الأخرى التي تصيب الجهاز العصبي تزيد من خطر الإصابة بقشرة الرأس، وكذلك الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية أو ضعف جهاز المناعة.

علاج قشرة الرأس والحكة

علاج قشرة الرأس والحكة, قشرة الرأس, الأعراض, الأسباب, عوامل الخطر, الوقاية من قشرة الرأس, طرق علاج قشرة الرأس والحكة

الوقاية من قشرة الرأس

فيما يلي بعض النصائح للأشياء التي يمكن القيام بها لتجنب قشرة الرأس والحكة:

ممارسة عادات النظافة الصحية

ابذل قصارى جهدك لمقاومة الرغبة في لمس فروة رأسك أو حكها، إذ يمكن أن يزيد الخدش من التهيج ويؤدي إلى الدخول في حلقة مفرغة، كذلك عندما تلمس فروة الرأس أو تخدشها، يمكنك أيضاً إدخال الأوساخ في الفروة الرأس مما يمكن أن يجعل قشرة الرأس أسوأ.

ابحث عن الشامبو المناسب لفروة رأسك

غالباً ما يكون استخدام الشامبو كافياً للتخلص من الزيوت، ولكن لا ينصح باستخدام الكثير من المنتجات على الشعر لأن ذلك يمكن أن يهيج فروة الرأس.

تقليل التوتر

يمكن أن يؤدي الإجهاد إلى تفاقم قشرة الرأس لبعض الأشخاص.

تعريض الشعر للهواء

تظهر الأبحاث أن التعرض المنتظم للهواء الطلق، يمكن أن يساعد في تقليل تراكم الزيوت على فروة الرأس.

تدليك فروة الرأس

قد يساعد هذا أيضاً في منع أعراض قشرة الرأس.

الحد من الاحتكاك

الحد من ارتداء القبعات والأوشحة، وخاصة تلك المصنوعة من المواد الاصطناعية.

طرق علاج قشرة الرأس والحكة

يمكن السيطرة على الحكة وقشرة الرأس، وينصح أولاً بتجربة التنظيف المنتظم باستخدام شامبو لطيف لتقليل تراكم الزيوت وخلايا الجلد، وإذا لم يساعد ذلك، يمكن تجربة شامبو قشرة الرأس المعالِج، حيث يمكن لبعض الأشخاص تحمل استخدام الشامبو الطبي مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، مع استخدام الشامبو العادي في أيام أخرى إذا لزم الأمر، ويستفيد الأشخاص ذوو الشعر الأكثر جفافاً من الشامبو الأقل تكراراً بالترافق مع البلسم المرطب للشعر أو فروة الرأس.

تتوفر منتجات الشعر وفروة الرأس، الطبية وغير الطبية، كمحاليل ورغاوي وجل وبخاخات ومراهم وزيوت، وقد يحتاج الأشخاص إلى تجربة أكثر من منتج للعثور على الروتين المناسب لهم، ومن المحتمل أن يحتاجوا إلى الاستخدام المتكرر أو طويل الأمد لعلاج قشرة الرأس والحكة.

يتم تصنيف شامبو قشرة الرأس وفقاً للأدوية التي يحتوي عليها المستحضر:

شامبو بيريثيون الزنك

يحتوي هذا النوع من الشامبو على عامل مضاد للبكتيريا ومضاد للفطريات هو بيريثيون الزنك.

الشامبو الحاوي على القطران

يبطئ قطران الفحم من سرعة موت خلايا الجلد وتقشرها في فروة الرأس، ولكن إذا كان لديك شعر فاتح اللون، فقد يتسبب هذا النوع من الشامبو في تغير لون الشعر، كما يمكن أن يجعل فروة الرأس أكثر حساسية لأشعة الشمس.

الشامبو الحاوي على حمض الساليسيليك

تساعد هذه المنتجات في علاج قشرة الرأس والحكة.

شامبو كبريتيد السيلينيوم

تحتوي هذه المستحضرات على عامل مضاد للفطريات، استخدم هذه المنتجات حسب التوجيهات واشطفها جيداً، حيث يمكنها تغيير لون الشعر وفروة الرأس.

شامبو كيتوكونازول

يهدف هذا الشامبو إلى قتل الفطريات المسببة لقشرة الرأس والتي تعيش على فروة الرأس.

علاج قشرة الرأس والحكة

علاج قشرة الرأس والحكة, قشرة الرأس, الأعراض, الأسباب, عوامل الخطر, الوقاية من قشرة الرأس, طرق علاج قشرة الرأس والحكة

شامبو الفلوسينولون

تحتوي هذه المنتجات على كورتيكوستيروئيد للمساعدة في التحكم في الحكة والقشرة والتهيج.

إذا كان أحد أنواع الشامبو يعمل لبعض الوقت ثم بدا أنه يفقد فعاليته، فحاول المناوبة بين نوعين من شامبو قشرة الرأس، وبمجرد السيطرة على قشرة الرأس، حاول استخدام الشامبو المعالج بشكل أقل تكراراً للصيانة والوقاية.

اقرأ واتبع التوجيهات على كل زجاجة شامبو تجربها، حيث يجب ترك بعض المنتجات لبضع دقائق، بينما يجب شطف البعض الآخر بسرعة.

إذا كنت تستخدم الشامبو الطبي بانتظام لعدة أسابيع ولا تزال تعاني من قشرة الرأس، فتحدث إلى طبيب الأمراض الجلدية، فقد تحتاج إلى شامبو أقوى أو غسول ستيروئيدي.

إذا كنت تعاني من قشرة الرأس ينصح بقراءة هذا المقال الذي يحتوي على معلومات هامة عن قشرة الرأس والحكة وأسبابها وأعراضها، وكيفية الوقاية منها، بالإضافة إلى أهم الطرق وأنواع الشامبو والأدوية المستخدمة لعلاج قشرة الرأس والحكة مثل كيمون أكتيفا شامبو ضد القشرة بيوريزا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *