السيلان هو عدوى تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويعتبر (مرضاً ينتقل عن طريق الجنس)، تسببه البكتيريا، الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي هي عدوى تنتشر بشكل رئيسي عن طريق الاتصال بالأعضاء التناسلية أو سوائل الجسم، ويصيب السيلان مختلف الأعمار وقد يصيب النساء أو الرجال، ويحتاج الرجال المصابون لاستخدام ادوية علاج السيلان عند الرجال.

لمحة عامة

يمكن لبكتيريا السيلان أن تصيب مجرى البول، أو المستقيم، أو الجهاز التناسلي الأنثوي، أو الفم، أو الحلق، أو العينين، وينتشر السيلان بشكل شائع أثناء النشاط الجنسي المهبلي، أو الفموي، أو الشرجي، ولكن يمكن أن يصاب الأطفال بالعدوى أثناء الولادة، ويؤثر السيلان بشكل شائع على العينين عند الأطفال.

السيلان هو عدوى شائعة تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي (STI) تسببها بكتيريا تسمى Neisseria gonorrhoeae (N. gonorrhoeae).

ينتشر السيلان من خلال السوائل الجنسية، بما في ذلك السائل المهبلي والسائل المنوي، ويمكن أن ينتقل السيلان عن طريق الجماع، أو الجنس الشرجي، أو الجنس الفموي، أو مشاركة الألعاب الجنسية مع شخص مصاب.

في كثير من الأحيان، لا يسبب السيلان ظهور أعراض، وهذا يجعل من السهل إصابة الشركاء الجنسيين دون علمهم، ويمكن أن يساعد إجراء اختبار السيلان بشكل متكرر، والممارسات الجنسية الأكثر أماناً إلى تقليل خطر الإصابة بالعدوى.

تجنب النشاط الجنسي وعدم ممارسة الجنس يمنع انتشار السيلان، كما يمكن أن يساعد استخدام الواقي الذكري أثناء النشاط الجنسي في منع انتشار السيلان.

أعراض السيلان

لدى الكثير من الناس، لا تسبب عدوى السيلان أي أعراض، وإذا كانت هناك أعراض، فإنها غالباً ما تؤثر على الجهاز التناسلي، ولكنها قد تحدث أيضاً في مواضع أخرى من الجسم.

السيلان الذي يؤثر على الجهاز التناسلي

تشمل أعراض السيلان لدى الذكور ما يلي:

  • ألم أثناء التبول.
  • تفريغ يشبه الصديد من طرف القضيب.
  • ألم أو تورم في خصية واحدة.

وتحتاج الأعراض السابقة لعلاج السيلان عند الرجال.

وتشمل أعراض السيلان لدى الإناث ما يلي:

  • زيادة إفرازات المهبل.
  • ألم أثناء التبول.
  • نزيف مهبلي في غير أوقات الدورة الشهرية، مثل بعد الجماع المهبلي.
  • ألم في البطن أو الحوض.

السيلان في مواضع أخرى في الجسم

يمكن أن يؤثر السيلان أيضاً على هذه الأجزاء من الجسم:

المستقيم

تشمل أعراض السيلان في المستقيم الحكة الشرجية، والإفرازات الشبيهة بالصديد من المستقيم، وبقع من الدم الأحمر الفاتح، والاضطرار إلى الإجهاد أثناء التغوط.

العينين

يمكن أن يسبب السيلان الذي يؤثر على العينين آلاماً في العين وحساسية للضوء، وتفريغاً شبيهاً بالصديد من إحدى العينين أو كليهما.

الحلق

قد تشمل أعراض السيلان في الحلق التهاب الحلق وتورم الغدد الليمفاوية في الرقبة.

المفاصل

إذا أصيب واحد أو أكثر من المفاصل فقد يكون دافئاً وأحمر ومتورماً ومؤلماً للغاية، خاصة أثناء الحركة، وتُعرف هذه الحالة باسم (التهاب المفاصل الإنتاني).

علاج السيلان عند الرجال

علاج السيلان عند الرجال, لمحة عامة, أعراض السيلان, أسباب السيلان, المضاعفات, طرق علاج السيلان عند الرجال

أسباب السيلان

تحدث الإصابة بعدوى السيلان عندما تدخل البكتيريا المسببة للسيلان (N. gonorrhoeae) إلى الجسم من خلال السوائل الجنسية، مثل السائل المنوي أو السائل المهبلي، (غالباً من خلال ممارسة الجنس دون وقاية) يمكن للبكتيريا أن تدخل الجسم من خلال القضيب أو المهبل أو الفم أو الشرج، كما يمكن أيضاً أن ينتقل السيلان من خلال مشاركة الألعاب الجنسية التي لم يتم غسلها أو تغطيتها بواقي ذكري جديد.

إن أكثر مواقع الإصابة بالسيلان شيوعاً عند الإناث هو عنق الرحم، أما عند الذكور، تبدأ العدوى عادةً في مجرى البول، وهو الأنبوب الذي يخرج فيه البول من الجسم وتحتاج هذه الحلة لعلاج السيلان عند الرجال.

السيلان معدي وينتشر بسهولة أثناء النشاط الجنسي، ومع ذلك، لا تعرضك جميع الأفعال الحميمة أو تبادل سوائل الجسم لخطر الإصابة بمرض السيلان، لا تسبب الممارسات التالية الإصابة بالسيلان:

  • التقبيل أو العناق أو الإمساك بالأيدي.
  • مشاركة الأطعمة أو المشروبات.
  • استخدام المرحاض بعد شخص آخر.
  • العطاس أو السعال.

المضاعفات

يمكن أن يؤدي السيلان غير المعالج إلى مضاعفات خطيرة، مثل:

العقم عند النساء

يمكن أن ينتشر السيلان في الرحم وقناتي فالوب، مما يسبب مرض التهاب الحوض (PID)، ويمكن أن يؤدي التهاب الحوض إلى تندب الأنابيب وزيادة خطر الإصابة بمضاعفات الحمل والعقم، ويتطلب علاجاً فورياً.

العقم عند الرجال

يمكن أن يسبب السيلان التهاباً في البربخ، وهو الأنبوب الملفوف فوق وخلف الخصيتين التي تخزن وتنقل الحيوانات المنوية، ويُعرف هذا الالتهاب باسم التهاب البربخ وبدون علاج يمكن أن يؤدي إلى العقم لذلك تتطلب هذه الحالة علاج السيلان عند الرجال.

العدوى التي تنتشر إلى المفاصل ومناطق أخرى من الجسم

يمكن أن تنتشر البكتيريا المسببة للسيلان عبر مجرى الدم وتصيب أجزاء أخرى من الجسم، بما في ذلك المفاصل، والحمى والطفح الجلدي، وتقرحات الجلد، وآلام المفاصل، والتورم، والتصلب.

زيادة خطر الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)

إن الإصابة بمرض السيلان يجعل الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV)، (الفيروس الذي يؤدي إلى الإيدز)، ويمكن للأشخاص المصابين بمرض السيلان وفيروس نقص المناعة البشرية نقل كلا المرضين بسهولة أكبر إلى شركائهم.

مضاعفات لدى الأطفال

يمكن أن يصاب الأطفال الذين يصابون بمرض السيلان أثناء الولادة بالعمى، وتقرحات فروة الرأس، والالتهابات.

طرق علاج السيلان عند الرجال

العلاج الفوري يمكن أن يعالج السيلان تماماً، لذلك ينصح بتناول جميع الأدوية كما يوجه مقدم الرعاية الصحية، حتى لو تحسنت الأعراض وبدأت المريض يشعر بتحسن.

يعد تناول جميع المضادات الحيوية كما هو موصوف أمراً مهماً دائماً، ولكنه مهم بشكل خاص مع مرض السيلان، ويعتبر السيلان قابلاً للشفاء في الوقت الحالي، لكنه أصبح أكثر مقاومة للمضادات الحيوية، ويشار عادة إلى بعض أشكال السيلان التي طورت مستوى عالٍ من مقاومة المضادات الحيوية باسم (السيلان الفائق).

لضمان بقاء مرض السيلان قابلاً للشفاء، من المهم أكثر من أي وقت مضى أن يتناول الجميع الأدوية كما هو موصوف، وأن يتخذ الجميع خطوات لمنع العدوى.

علاج السيلان عند الرجال

علاج السيلان عند الرجال, لمحة عامة, أعراض السيلان, أسباب السيلان, المضاعفات, طرق علاج السيلان عند الرجال

طرق علاج السيلان

يحتاج المريض إلى استخدام مضادات حيوية لعلاج السيلان، سيحتاج الشريك الجنسي للمريض إلى العلاج أيضاً، ويوصي مركز السيطرة على الأمراض حالياً بجرعة من المضاد الحيوي سفترياكسون، مع جرعة بناءً على وزن المريض:

  • 500 ملليغرام من سفترياكسون إذا كان وزن المريض أقل من 150 كيلوغراماً (حوالي 330 رطلاً).
  • 1 جرام من سفترياكسون إذا كان وزنك أكثر من 150 كيلوغراماً.

إذا كان المريض يعاني من حساسية تجاه سفترياكسون، فقد يمنح مقدم الرعاية الصحية الخاص بك جرعة من مضادات حيوية أخرى مثل جنتامايسين (240 ملليغرام) بالإضافة إلى 2 جرام من أزيترومايسين عن طريق الفم.

قد يصف الطبيب دواءً إضافياً، مثل الدوكسيسيكلين، لإزالة العدوى المشتركة بالكلاميديا.

من المهم التفكير في علاج السيلان عند الرجال الذي يمكن وما لا يمكن القيام به، حيث إن العلاج يمكن أن يخلص جسمك من البكتيريا.

يجب العلم لا يمكن للعلاج أن يساعد فيما يلي:

  • التراجع عن أي ضرر لحق بجسمك قد تسببه العدوى قبل العلاج.
  • حماية المريض من عدوى السيلان في المستقبل.
  • من المهم اتخاذ خطوات وقائية لحماية نفسك بعد العلاج حتى لا تصاب مرة أخرى.

إذا كنت تعاني من السيلان أو تشك بذلك، ينصح بقراءة هذا المقال الذي يحتوي على معلومات هامة عن مرض السيلان، وأسبابه، وأعراضه، بالإضافة إلى أهم الادوية المستخدمة لعلاج السيلان عند الرجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *