الصداع هو ألم قد يصيب أي جزء من الرأس، وهو يعتبر حالة شائعة، فمعظم الناس قد يعانون من حالة صداع واحدة على الأقل في حياتهم ويحتاجون لاستخدام علاج الصداع، ويمكن أن يؤثر الصداع على الذكور والإناث في أي عمر، في معظم الحالات، لايكون الصداع سبباً للقلق، ولكنه قد يكون أحد أعراض مرض خطير.

الأعراض المرتبطة بالصداع

هناك أكثر من 200 نوع مختلف من الصداع، ويمكن أن يشعر المرضى بأنهم أنواع الصداع مختلفة تماماً عن بعضها البعض. سنعرض فيما يلي أعراض بعض الأنواع الشائعة للصداع:

الصداع التوتري

يعد الصداع التوتري أحد أكثر أشكال الصداع شيوعاً، وعادة ما يكون الألم على جانبي الرأس ويشعرالمريض  بالملل أو الضيق، ويمكن أن يستمر هذا النوع من الصداع بين 30 دقيقة إلى7 أيام وهنا قد تحتاج لعلاج الصداع.

الشقيقة (الصداع النصفي)

الشقيقة هي مشكلة صحية شائعة حيث بالإضافة إلى الصداع، قد يكون لديك واحد أو أكثر من الأعراض الأخرى، مثل الغثيان أو الإقياء أو الشعور بالحساسية تجاه الضوء أو الضوضاء، عادة ما يكون الألم نابضاً على جانب واحد من الرأس، ويمكن أن يستمر لساعات أو أيام.

يعاني بعض الأشخاص من أعراض أخرى قبل أو أثناء نوبة الشقيقة، على سبيل المثال الهالة البصرية (الأورة البصرية) أو التغيرات في الرؤية، قد تشمل الهالة البصرية ومضات من الضوء أو النقاط العمياء، قد يعاني مرضى الآخرون مشاكل في حديثهم، أو يشعرون بالخدر والوخز في أذرعهم وأرجلهم ويحتاجون لعلاج الصداع بشكلٍ فوراي.

صداع عنقودي

الصداع العنقودي هو نوع نادر من الصداع يمكن أن يكون مؤلماً للغاية، ويحدث بشكل عام في مجموعات من الهجمات.، عادة ما يكون ألم الصداع العنقودي خلف عين واحدة ويشعر المريض بالطعن أو الحرق،قد تشمل الأعراض الأخرى سيلاناً في الأنف، واحمرار العينين مع إفرازات مائية. يمكن أن تستمر هجمة الصداع العنقودي حتى 3 ساعات وقد تحدث عدة مرات في اليوم.

صداع الجيوب الأنفية

يسبب الصداع الذي يحدث نتيجة لمشاكل الجيوب الأنفية ضغطاً في عظام الجبهة أو الخدين، على جانب واحد أو كلا الجانبين من الوجه،قد تشعر بألم في هذه المناطق إذا ضغطت عليها أو انحنيت للأمام، قد يسبب أيضاً ألماً في الأسنان، وقد تعاني من انسداد أو سيلان في الأنف أو سعال وتحتاج لعلاج الصداع في هذه الحالات.

صداع الكحول

يتسبب الصداع بسبب شرب الكحول في ألم يزداد سوءاً مع ممارسة الرياضة.

صداع الجفاف

الصداع بسبب الجفاف يسبب الألم في جميع أنحاء الرأس.

صداع المرتفعات

صداع المرتفعات هو ألم شديد نابض منتشر في جميع أنحاء الرأس وبشكل أساسي في جبهتك، يُعرف أيضًا باسم (داء الجبال)، إذ يمكن أن يسبب تسلق الجبال ألماً في جميع أنحاء الرأس يزداد سوءاً مع ممارسة الرياضة، يمكن أن يسبب الغوص أيضاً صداعاً مصحوباً بالدوار أو صعوبة في التنفس أو الارتباك، كما يمكن أن يسبب ركوب الطائرة ألماً في جانب واحد من جبهتك وتوج أدوية لعلاج الصداع من هذا النمط يمكنك أن تجدها في الصيدلية.

صداع انقطاع النفس أثناء النوم

عادة ما تشعر بهذا النوع من الصداع عندما تستيقظ في الصباح، في معظم أيام الأسبوع.

علاج الصداع

علاج الصداع, علاج الصداع النصفي (الشقيقة), الأعراض المرتبطة بالصداع, علاج صداع الرأس, علاج الصداع في المنزل

علاج الصداع

يتم علاج معظم أنواع الصداع العرضي من النوع التوتري بسهولة بالأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية ومسكنات الالم الغير وصفية، بما في ذلك:

  • الأسبرين.
  • إيبوبروفين.
  • باراسيتامول.

قد تساعد بعض الأدوية، بما في ذلك مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، في علاج الصداع المزمن من النوع التوتري، كذلك قد تساعد العلاجات البديلة التي تهدف إلى الحد من التوتر. وهي تشمل ما يلي:

  • العلاج السلوكي المعرفي.
  • العلاج بالتدليك.
  • الوخز بالإبر.

علاج الصداع النصفي (الشقيقة)

يهدف علاج الصداع النصفي إلى تخفيف الأعراض ومنع حدوث نوبات إضافية، إذا كنت تعرف مسببات نوبة الصداع النصفي، فإن تجنب هذه المحفزات وتعلم كيفية إدارتها يمكن أن يساعد في منع النوبات أو تقليل الألم. يمكن اتبع الخطوات التالية لعلاج الصداع النصفي ما يلي:

  • استرح في غرفة هادئة ومظلمة.
  • تطبيق كمادات ساخنة أو باردة على الرأس أو الرقبة.
  • التدليك والكميات القليلة من الكافيين.
  • الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الإيبوبروفين، والباراسيتامول الأسيتامينوفين، والأسبرين مثل دواء ادول.
    .
  • الأدوية الموصوفة بما في ذلك مشتقات التريبتان، مثل سوماتريبتان و زولميتريبتان.
  • الأدوية الوقائية مثل الميتوبرولول، والبروبرانولول، أميتريبتيلين، توبيرامات.
علاج الصداع

علاج الصداع, علاج الصداع النصفي (الشقيقة), الأعراض المرتبطة بالصداع, علاج صداع الرأس, علاج الصداع في المنزل

علاج الصداع في المنزل

يمكن التعامل مع أعراض الصداع في المنزل بعدد من العلاجات الطبيعية، بما في ذلك شرب الماء وأخذ قيلولة ووضع الكمادات الباردة وغيرها.

شرب الماء

في الواقع، أظهرت الدراسات أن الجفاف سبب شائع للصداع، علاوة على ذلك، فإن الجفاف يمكن أن يضعف التركيز ويسبب الهياج، مما يجعل الأعراض تبدو أسوأ.

لحسن الحظ، تشير الأبحاث إلى أن شرب المزيد من الماء قد يساعد في علاج الصداع وتقليل حدوثه، ومدته، وشدته لدى بعض الأشخاص.

للمساعدة في تجنب صداع الجفاف، ركز على شرب كمية كافية من الماء على مدار اليوم وتناول الأطعمة الغنية بالماء مثل الفواكه والخضروات.

تناول بعض المغنيزيوم

المغنيسيوم هو معدن مهم ضروري لوظائف لا حصر لها في الجسم، بما في ذلك تنظيم السكر في الدم والنقل الأعصاب، ومن المثير للاهتمام أن الدراسات أثبتت أن المغنيزيوم يستخدم كعلاج للصداع.

تشير الدلائل إلى أن نقص المغنيزيوم أكثر شيوعاً لدى الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي المتكرر مقارنة بأولئك الذين لا يعانون منه.

أظهرت الدراسات أن العلاج بالمكملات الغذائية الحاوية على المغنيزيوم، بجرعاتها وأشكالها المختلفة، قد يساعد في تقليل تواتر وشدة الصداع النصفي.

على سبيل المثال، قد يكون المكمل بـ 600 مجم من سترات المغنيزيوم فعالاً في تقليل الصداع لدى الأشخاص المصابين بالصداع النصفي.

ومع ذلك، فإن تناول مكملات المغنيزيوم يمكن أن يسبب آثاراً جانبية للجهاز الهضمي مثل الإسهال لدى بعض الأشخاص، لذلك من الأفضل أن تبدأ بجرعة أقل عند استخدامه لعلاج الصداع.

الحد من شرب الكحول

في حين أن تناول مشروب كحولي قد لا يسبب صداعاً لدى معظم الناس، فقد أظهرت الدراسات أن الكحول يمكن أن يؤدي إلى الصداع النصفي لدى حوالي ثلث أولئك الذين يعانون من الصداع المتكرر.

يعتبر تناول الكحول أيضًا عامل خطر لصداع التوتر والصداع العنقودي، وهما من بين أشد أنواع الصداع التي تحتاج إلى تناول علاج الصداع.

هناك العديد من الطرق التي يُعتقد أن الكحول يسبب بها الصداع، بما في ذلك عن طريق إثارة الالتهاب، وتنشيط مسارات عصبية معينة، والمساهمة في الجفاف، واتساع الأوعية الدموية، على الرغم من أن الآلية الدقيقة لا تزال غير واضحة.

يمكن للأشخاص الذين يعانون من الصداع المتكرر محاولة تقليص تناول الكحول لمعرفة ما إذا كان يفيد أعراضهم.

احصل على قسط كافٍ من النوم

يمكن أن يضر الحرمان من النوم بصحتك من نواحٍ كثيرة وقد يسبب الصداع لدى بعض الأشخاص.

في الواقع، تظهر الأبحاث أن جودة النوم السيئة والأرق مرتبطان بزيادة وتيرة الصداع وشدته.

ومع ذلك، فقد ثبت أيضًا أن الحصول على قسط كبير من النوم يسبب الصداع. لذلك، الحصول على القدر المناسب من الراحة مهم لأولئك الذين يبحثون عن علاج الصداع بشكل طبيعي.

للحصول على أقصى الفوائد، يفضل الحصول على 7-9 ساعات من النوم في الليلة.

تجنب الأطعمة الغنية بالهيستامين

الهيستامين مادة كيميائية توجد بشكل طبيعي في الجسم وتلعب دوراً في الجهاز المناعي، والجهاز الهضمي، والجهاز العصبي.

وهو يوجد أيضاً في بعض الأطعمة، مثل الأجبان القديمة والأطعمة المخمرة والبيرة والنبيذ والأسماك المدخنة واللحوم المعالجة.

تشير الدراسات إلى أن تناول الهستامين قد يسبب الصداع النصفي لدى أولئك الحساسين له.

علاج الصداع بالزيوت العطرية

الزيوت العطرية هي سوائل عالية التركيز تحتوي على مركبات عطرية من مجموعة متنوعة من النباتات، لها العديد من الفوائد العلاجية وغالباً ما تستخدم موضعياً، على الرغم من أنه يمكن تناول بعضها فموياً.

تشير الأبحاث إلى أن الزيوت العطرية مثل زيت النعناع، والخزامى، والأوكالبتوس مفيدة لعلاج الصداع.

إذا كنت تعاني من صداع متكرر، فحاول استخدام بعض الزيوت العطرية أو فرك كمية صغيرة من الزيت العطري، مثل النعناع أو زيت اللافندر، على معصميك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *